تقرير ورشة شركاء النجاح

تقرير ورشة شركاء النجاح

١٠/٥/١٤٣٨هـ

تعتبر ورشة شركاء النجاح من أبرز الفاعليات التي تسعى عمادة القبول والتسجيل الي اقامتها بشكل سنوي وذلك لما تحققه من فائدة كبيرة في عمليات نشر المعلومة الصحيحة في المجتمع الأكاديمي بين الكليات من خلال استعراض لائحة الدراسة والاختبارات وقواعدها التنفيذية بجامعة الملك خالد. وكذلك استعراض أبرز الملاحظات التي ترصدها العمادة كل فصل دراسي والخروج بحلو وتوصيات تساهم في تلافيها مستقبلا. كما تستعرض العمادة الخدمات الالكترونية الجديد والية تفعيلها بشكل جيد حتى يتم الاستفادة منها بشكل كامل.

اقيمت ورشة شركاء النجاح يوم الثلاثاء بتاريخ 10/5/1438 هـ وكان مقر اقامتها في مسرح المستشفى الالماني، تم ارسال رابط خاص بالتسجيل قبل المناسبة بأسبوع، والذي يؤكد تسجيل عدد تجاوز ٢٠٠ مشترك.

الفئة المستهدفة لحضور هذه الورشة:

  • وكلاء الكليات للشؤن الأكاديمية من الجنسين.
  •  رؤساء ومنساقات الاقسام في الكليات.
  •  مسجلي ومسجلات الكليات
  • رؤساء ورئيسات وحدات الارشاد الأكاديمي.

محاور ورشه شركاء النجاح:

  • مناقشة الملاحظات التي رصدتها عمادة القبول والتسجيل في الفصل الماضي والخروج بمقترحات وحلول لها.
  • مناقشه ضوابط التسجيل للفصل الدراسي الثاني.
  • استعراض خدمه الحذف والإضافة عن طريق خدمه تواصل والتي تطبق لأول مره في الفصل الثاني.
  • استعراض اليه الارشاد الأكاديمي على أكاديميا وبحث اليه تفعيله بشكل أفضل في الفصل الثاني.
  • مناقشة الية متابعه الطلاب المنقطعين واليه التواصل معهم وحل مشاكلهم.

 

 بدات الورشه بمناقشة الملاحظات التي رصدتها العمادة في الفصل السابق واليه معالجتها من منطلق لائحة الدراسة والاختبارات وقواعدها التنفيذية. وتخلل هذا المحور الكثير من النقاش مع ممثلي وممثلات الكليات استمر لأكثر من ساعة ونصف مما كان لها الدور الكبير في توضيح الانظمة الاكاديمية للكليات وكـذلك الخروج بحلول ومقترحات عمليه لبعض الملاحظات المرصودة في الفصل السابق لتلافيها مستقبلا.

بعد أداء صلاة المغرب استكملت نقاط البرنامج حيث تم استعراض ضوابط التسجيل للفصل الدراسي الثاني وكذلك بعض اللوائح والقواعد التنفيذية لها بجامعة الملك خالد وتوضيحها بشكل سليم للكليات. ومنها على سبيل المثال ضوابط الفرص وإعادة القيد وكذلك الاعتذار. تلي ذلك استعراض خدمة الحذف والإضافة الجديدة على خدمة تواصل وطريقة تفعيلها بشكل سليم. وكذلك خدمات الارشاد الأكاديمي على أكاديميا واستعرضت العمادة أهمية رصد الغياب في المحاضرات بشل دوري من خلال المحاضرات وذلك لتفعيل اليه متابعة الطلاب المنقطعين.

حرصت العمادة بعد انتهاء الدورة توزيع مطبوعات للكليات مثل دليل الطلاب وضوابط التسجيل والاعتذار والفرص بنسختيها الورقية وكذلك من خلال استخدام الرسائل النصية لتزويد جميع الحضور برابط على الشبكة يحتوي على نسخ الكترونيه من المطبوعات.

بعد ذلك تم عمل لقاء مفتوح بين ممثلي الكليات وقيادة العمادة تخلله الكثر من الأسئلة والنقاش اثمرت في توضيح الامور وتبادل وجهات النظر بين الكلية والعمادة. والتي من شانها رفع مستوى الأداء وسرعة الإنجاز في المور الأكاديمية بين الكلية والعمادة.